مــــــنــــتـديــات ابــن الــــــجــــــــــــبـزيـــــــــــه

منتديات ابن الجبزيه
يـــرحــب بـــــــــــكـم
سجل معنا واستماع بوقتك

إخباري اجتماعي ثقافي شبابي


    متجر لرفع "حرارة المعاشرة الجنسية" بالمنامة دولة البحرين

    شاطر

    فهيم المعقري
    المشرف
    المشرف

    عدد المساهمات : 120
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 09/06/2010

    متجر لرفع "حرارة المعاشرة الجنسية" بالمنامة دولة البحرين

    مُساهمة  فهيم المعقري في الجمعة أكتوبر 08, 2010 12:44 am


    متجر لرفع "حرارة المعاشرة الجنسية" بالمنامة دولة البحرين
    الخميس: 07-10-2010م
    فهيم المعقري


    دشنت سيده بحرينية اليوم في العاصمة المنامة بدولة البحرين متجراً للملذات الجنسية، وكل ما حل وطاب وله علاقة بالجنس، تديره سيدة جميلة ترتدي عباية طويلة وخماراً أسوداُ، وتود هذه السيدة خديجة أحمد بتوسيع هذا المشروع تجارياً على شبكة الانترنت، لانه أول متجراً للمنتجات الجنسية في البلدان العربية والاسلامية، وقد قامت بفتح محل خاص حمل اسم "دار خديجة للآوياء".

    وحسب تصريح موقع "يمن نيشن"تحدثت خديجة أحمد بان هذا المعرض يحتوى على كل ما حل وطاب وله علاقة بالجنس من "الملابس الداخلية المثيرة، والمنتجات القابلة للأكل التي تضيف طعماً جديداً ونكهة للمعاشرة الجنسية، والخاتم الهزاز، وجهاز التدليل الخاص بالمناطق الحساسة من الجسم، وكريمات علاجية تحفز المرأة والرجل على المعاشرة وكريمات التأخير الرجالية وكريمات التكبير النسائية، والجلات المزلقة بالنكهة ولوحات اللعب الزوجية، وأربطة العين واليدين، والمفروشات الخاصة بالمعاشرة الجنسية ككرسي الوضعيات ومخدة الوضعيات... "وأشياء أخرى كثيرة تزيد من حرارة المعاشرة الجنسية بين الزوجين، لا مرادفات لها في القواميس العربية لأنها لم تدخل الأسواق العربية إلا مؤخرا".

    وأشارت خديجة أحمد انها تطمح الى فتح محلات وفروع تجارية بمدن أخرى كدبي وبيروت وعمان.
    بسبب تدفق عليه السعوديون وجيرانهم من بلدان الخليج نهاية كل اسبوع باحثين عن المتعة الليلية والسهرات الحمراء وممنوعات كثيرة مباحة هناك مثل بيع الخمور.


    وأضافت خديجة أن دارها "ليست محلا لبيع الجنس كما يحدث في الغرب، كما لا أخاف من الموجة الدينية، لأنني لا أبيع ما يخالف الشريعة الإسلامية ، فلا يوجد ما يمنع الإستمتاع بين الزوجين فكل ما بينهما وما يستخدم بينهما حلالا بكل الأشكال، كما أن الإسلام يبيح الإستمتاع إلى أبعد الحدود في إطار الزواج".

    الجدير ذكره ان خديجة احمد تواجه دعوى قضائية
    وهي الان تواجه دعوى قضائية.


    مع تحيات فهيم المعقري







      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة ديسمبر 15, 2017 8:20 am